التراث الثقافي لشبه الجزيرة الطنجية: غنى التنوع

 

كان التراث الثقافي لشبه الجزيرة الطنجية جسراً بين قارتين وبحرين، والذي تشكل تباعاً لّلقاءات بين الشعوب المختلفة والذين منحوها ميزات أصلية.
تحتوي هذه المنطقة على تراث ثقافي هام وكبير، ويشهد على ذلك المعالم الخارجية والفن المعماري للبناء والذي يظهر أيضاً بوضوح في طيات المناطق الريفية، في الفن، الحرف اليدوية، الموسيقى والشعر.
أثار في الواقع تعاقب الحضارات والعلم بدون انقطاع منذ التاريخ القديم وحتى اليوم أحداثاً ثقافية فريدة ومتنوعة، والتي تمثل جزءاً من الثروة الكبيرة لشبه الجزيرة الطنجية.

مسجد أصيلة
 بنى مولاي إسماعيل الجامع الكبير في أصّيلة، بعد إستيلائه على المدينة، مكان الكنيسة البرتغاليّة. حيث يعّلو السور الخارجي للمبنى مع أسوار ثلاثيّة الشكل . أما المئذنة فهي مثمنة الشكل، مماثلة لتلك...

سور المريني للقصر الصغير
Ksar Sghir. La cinta merinide, particolare.
لسور المريني بنية دائرية غير منتظمة قليلا (بقطر حوالي 200 متر): وهذا التخطيط يعد فريدا من نوعه تماما وموجود فقط في صبرا المنصورية (تونس) وبغداد العباسية. وتم بناء الجدران من الحجارة والطوب وتم...

العرائش: التحصينات الإسبانية
في وقت الاحتلال الاسباني في عام 1610، كان يحمي العرائش حصنين فقط سديد والقصبة؛ لذلك تم تطويق القرية بأسوار والتي قيدت التنمية الحضرية بشدة. وتم اكتمال العمل في عام 1618 ويضم في داخله الحصنين،...

الفسيفساء في العصر الروماني
Lixus. Domus di Marte e Rhea Silvia, mosaico con Amore e Psiche.
لم يتم العثور على الكثير من الفسيفساء في مورتانيا الطنجية، أو بمثل هذه الدقة في الصنعة كما في غيرها من المقاطعات الأفريقية. وليكسوس هي المدينة التي، استعادت أكبر عدد منها، وذلك بالنسبة لمنطقة التنقيب...

قصر أحمد ريفي (مشّوار) ومسجد الباشا في...
بنى أحمد الريفي مسجد في طنجة وتطوان، بالإضافة إلى قصور مختلفة، عرف مبنى تطوان بإسم مشوار، حيث استخدم في وقت لاحق من قبل حكام المدينة وأعيدت صياغته بشكل كبير من قبل الخلفاء منهم مولاي المهدي...

قصر الكبير خلال فترة المصالح الإسبانية...
كانت المدينة تمثل إحدى نقاط انطلاق الحملات ضد البرتغاليين، الذين حاولوا مرارا وتكرارا احتلال أصيلا، واستضافت العديد من اللاجئين من الأندلس: المدجن، المسلمين واليهود. كان بالقرب من قصر الكبير حيث...